أبريل 24, 2024

“شيفرون” تخطط لحفر “نرجس 2” بالبحر المتوسط في مصر نهاية 2024

تخطط شركة “شيفرون” الأميركية لحفر أول بئر لاستخراج الغاز الطبيعي من حقل “نرجس 2″ بالمياه العميقة في البحر المتوسط خلال الربع الأخير من العام الحالي، بحسب مسؤول حكومي تحدث لـ”الشرق” مشترطاً عدم الإفصاح عن هويته كون المعلومات غير معلنة.

أعلنت “شيفرون” مطلع 2023 اكتشاف حقل “نرجس” على مساحة 1800 كيلومتر مربع شرق البحر الأبيض المتوسط في مصر، وقدّرت مصادر مستقلة حجم الاحتياطيات القابلة للاستخراج من الحقل بنحو 2.5 تريليون قدم مكعبة.

الشركة الأميركية ستبدأ الإنتاج من حقل “نرجس 1” خلال النصف الأول من 2025، بكميات تصل إلى 600 مليون قدم مكعبة في المرحلة الأولى. وستبدأ الحفر في “نرجس 2” نهاية هذا العام “بهدف تعزيز احتياطيات الحقل، باستثمارات مبدئية تبلغ نحو 60 مليون دولار”، .

تمتلك “شيفرون” و”آي إي أو سي برودكشن”، التابعة لشركة “إيني” الإيطالية، حصة 45% لكل منهما في الامتياز، فيما تمتلك شركة “ثروة للبترول المصرية” حصة 10%.

تأتي تنمية حقل “نرجس”، أحد أكبر حقول الغاز المكتشفة في مصر بعد حقل “ظهر”، في وقتٍ تسعى فيه البلاد لزيادة احتياطياتها وإنتاجها من الغاز الذي تنامى الطلب عليه مؤخراً في السوقين المحلية والدولية.

سجل متوسط إنتاج مصر من الغاز الطبيعي 5.3 مليار قدم مكعبة يومياً خلال الربع الأول من العام الحالي مقارنةً بمعدل 5.8 مليار قدم مكعبة يومياً خلال 2023، وفقاً لوزير البترول طارق الملا بمقابلة مع “الشرق” في فبراير الماضي، حيث أوضح أن حجم الإنتاج هذا العام متوقف على حجم عمليات البحث والاستكشاف والتنقيب الجديدة، مشيراً إلى أعمال الحفر والتنقيب عن الغاز في البحر المتوسط، والتي يُؤمل أن تعزز الطاقة الإنتاجية للبلاد.

اترك تعليقاً