أبريل 24, 2024

مصر تتوقع فائضا أوليا في موازنة العام المقبل لا يقل عن 3.5%

توقعت مصر تحقيق فائض أولي لا يقل عن 3.5% في موازنة السنة المالية التي تبدأ في الأول من يوليو

وقال وزير المالية المصري محمد معيط، إن مصر تهدف إلى إبقاء نسبة الدين دون 90% من الناتج المحلي الإجمالي.

وأضاف معيط أن مصر ستحصل على تمويل يبلغ 3 مليارات دولار من البنك الدولي، وذلك في إطار حزمة تمويل من صندوق النقد الدولي للبلاد بقيمة متوقعة 20 مليار دولار.

تأتي هذه التصريحات عقب اتفاق مصر مع صندوق النقد الدولي على دعم مالي موسع بقيمة 8 مليارات دولار.

ارتفع معدل التضخم الإجمالي في مصر إلى 36% في شهر فبراير الماضي من 31.2% في شهر يناير ، بحسب تقرير الهيئة العامة للإحصاء المصرية الصادر اليوم الأحد.

وقررت مصر الأسبوع الماضي تخفيض سعر الجنيه أمام العملات الأجنبية ليصل إلى نحو 50 جنيهًا للدولار من 30.9 جنيه للدولار التي استقر عندها منذ يناير 2023.

ورفع البنك المركزي المصري معدل الفائدة الرئيسية لليلة واحدة بمقدار 6% في محاولة لكبح جماح التضخم.

اعتبرت بعض المؤسسات الدولية أن تلك القرارات بمثابة إصلاحات اقتصادية طال انتظارها.

وقال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أن تلك الإجراءات الإصلاحية لم تكن قابلة للتنفيذ من دون حصول مصر على تدفق مالي من الاستثمار الإماراتي البالغ 35 مليار دولار لتطوير رأس الحكمة، بالإضافة إلى قرض قيمته 8 مليارات دولار من صندوق النقد الدولي.

وأبدت وكالة ستاندرد آند بورز غلوبال للتصنيف الائتماني تفاؤلها بعد تدفق الدعم المالي، مشيرة إلى إمكانية تعديل تصنيفها الائتماني قريبًا.

المصدر: فوربس

اترك تعليقاً