فبراير 24, 2024

الجنيه المصري يواصل التراجع

القاهرة: كايروبوست، مركزالاخبار، إيمان الكومي

الدولار علي اعتاب 70 جنيه وبسببه تتقلص القوة الشرائية بسبب معدلات تغير سعر الدولار كل ساعة حتي وصل اليوم الأحد بالسوق الموازية إلى 68.38 جنيه بينما في البنوك الرسمية مازال عند 30.85 جنيه.

 وأدى استمرار نقص المعروض من النقد الأجنبي  أيضا إلي قفزة في أسعار الحديد والاسمنت، بشكل جنوني، حيث ارتفعت أسعار حديد التسليح في مصر لتلامس حاجز الخمسين ألف جنيه، للطن الواحد كأسعار مستهلكين عن الاسبوع الماضي اليوم وصل طن الحديد الي 52 الف والاسمنت الي 3500-3600 ويتوقع احد خبراء المصرفي ان الجنية سيتراجع مقابل الدولار الي 40 جنية بحلول يونيو القادم  وسجل معدل التضخم السنوي في المدن المصرية، الذي بلغ 33.7% في ديسمبر/كانون الأول، مستويات قياسية منذ يونيو/حزيران.

وتشير تقارير إلى انخفاض إيرادات قناة السويس 40% على أساس سنوي في النصف الأول من يناير، بعد الهجمات التي شنتها المليشيات الحوثية في اليمن على السفن التجارية في البحر الأحمر وتأثيرها على حركة الشحن في الممر البحري، كما أدت الحرب التي اندلعت في غزة في أكتوبر إلى تراجع توقعات السياحة. وتوقع  خبير مصرفي أن يتراجع متوسط التضخم خلال السنة المالية الحالية إلى 30.80% قبل أن يتباطأ إلى 18.22% في 2024-2025

اترك تعليقاً